ـ[خواطري ... ملاذ ذاتي و صفحتي عنواني]ـ

29 سبتمبر 2009

(21 Sep. 09 )

بكـ .. يكتمل الحلم
بـ خاتم تضعه فـ إصبعي
وقبلة أمام ناسي تطبعها على وجنتي
وضمة بين ذراعيك تنسيني نفسي

" "


أراك فـ أحلامي سيد قصري ووجداني




‏.
.
.



‏"‏ شعوري و كل إحسآااسي خدوني أنا ليك ... بقيت أقربلي من نفسي و بموت أنا فيك "


5 سبتمبر 2009

قد تتأمر عليك الأيام .. تتشتت بأفكارك .. تتعارض مفاهيمك مع منطق الآخرين .
تتختلف تصوراتك .. و تهيم ف دهاليز الأوهام .
تصبح أسير ... أسير ماذا .؟
...‏ حاول إدراك ذلك بنفسك.

قد يضعك القدر ف موقف ... تظن نفسك أنك أنت من عليه الإختيار .. و الحقيقه أنك لم تختر شيئا .. وإنما قد وقع عليك الإختيار بالفعل .

قد تتجمل الأيام يوما .. ترتسم على شفتاك ضحكه غير صافيه " ضحكه صفرا "
أنت تدرك أنها كذلك .. ولكن بالرغم من ذلك تسترق أي لحظه أمل و إبتسامه لكي تبتسم و يرتسم الواقع ف نظرك بمنظور لطالما حلمت به.

يأتي من جديد ... و يصفعك القدر .. يرطمك أرضا ..
ومن هول الصدمه .. تعلو قهقهاتك .. تلمع عيناك.

هنا .. و ف هذه اللحظه بالذات .. تقف الساعه عن الدوران .. و تكاد لا تدرك م يدور من حولك.

تقف طويلا .. تتمعن هذا الذي يحدث معك .. عيناك مدمعتان و إبتسامه عريضه تعلو وجهك !!
أي جنون هذا يلم بك !! و أي تناقضات تعيشها !!?

تحاول الوصول لذاتك .. أن تدرك حقيقة إحساسك
لكن بلا جدوى

‏"‏ لكل من مر ب هكذا تشتت و ضياع "
أبتسم إليه إبتسامه غير صافيه وأقول:

‏"‏ مرحبا بك ف عالم الكبار "

;;

Follow by Email

Template by:
Free Blog Templates